القائمة الرئيسية

الصفحات

خمسينية تقتل ابنتها خنقاً في الدارالبيضاء

مأساة جديدة اهتزت على إثرها مدينة الدار البيضاء، وبالضبط منطقة درب السلطان مساء أمس الاثنين، وذلك بعد ارتكاب أم لجريمة بشعة في حق ابنتها، ذات 16 سنة، حيث قامت بخنقها بعد شجار نشب بينهما.
وحسب مصدر محلية، فإن الأم حاولت منع ابنتها من الخروج إلى الشارع، الأمر الذي تسبب في اندلاع شجار بينهما، انتهى بوفاة الفتاة التي تعاني من مشاكل في الجهاز التنفسي.
وأوضحت المصادر، أن الأم لم تكن تقصد خنق فلذة كبدها، بل كانت تحاول ردعها بعدما رفضت الامتثال لأوامرها، ونظرا لكون الفتاة تعاني من ضيق في التنفس، سقطت على الأرض مغما عليها.
لكن مع الأسف بعد نقل الفتاة إلى المستشفى، لفظت أنفاسها الأخيرة، بمجرد وصولها إلى قسم المستعجلات.
وأكد المصدر ذاته، أن المصالح الأمنية فتحت تحقيقا في الموضوع، لمعرفة ملابسات هذه الواقعة، لا سيما أن جيران الضحية نفوا أن تكون الأم هي من قتلت ابنتها عن قصد.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات