القائمة الرئيسية

الصفحات

مصحة ترفض تسليم جثة صيدلي توفي بكورونا إلا بعد أداء 14 مليون سنتيم

توفي، صيدلي، اليوم الثلاثاء، جراء مضاعفات كوفيد-19، بعد صراعه مع الفيروس لمدة أسبوع في إحدى المصحات الخاصة، التي رفضت تسليم جثته لأسرته، إلا بعد أدائها الفاتورة نقدا.
وقال محمد حبابي، رئيس كونفدرالية نقابات الصيادلة ي المغرب، في تدوينة له، على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي، “فايسبوك”، إن “المصحة، التي توفي فيها الفقيد، ترفض تسليم جثته، لأسرته إلا بعد أداء الفاتورة، نقدا”.
وأوضح المصدر نفسه أن “الفقيد ، قبع في مصحة خاصة في الدارالبيضاء لمدة 7 أيام، لكن بعد وفاته فوجئت عائلته بمبلغ فاتورة 140000,00 درهم”.

وناشد المتحدث نفسه “أصحاب القلوب الرحيمة أن يشاركوا في أداء الفاتورة، علما أن المصحة امتنعت عن تسليم جثة المرحوم إلا بعد أداء الفاتورة نقدا وليس بالشيك”.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات