القائمة الرئيسية

الصفحات

تلميذ عبقري عضو في البرمجة والإعلاميات انتحر شنقا

أقدم عضو في البرمجة والإعلاميات، على الإنتحار شنقا في ظروف غامضة، وذكر مقربون إليه أنه يتابع دراسته في سلك الباكالوريا بمدينة الخميسات، قد أقدم يوم الأربعاء الماضي على الإنتحار شنقا، “نتيجة ضغوط عليه بالمؤسسة التي يدرس بها”.
وكان الشاب الضحية قد شارك إلى جانب أربعة ممثلين عن المملكة بمنافسات أولمبياد البرمجة الدولي في دورته الأخيرة.

ونشر عم الضحية، في تدوينة على حسابه في فيسبوك، بـ”فضح” ما قال إنها وسائل نفسية متعددة دفعته إلى إنهاء حياته شنقا.
وقال إن "مديرة مدرسة خاصة بمدينة لخميسات ارتكبت جريمة بحيث أغضبت اليوم صباحًا ولد أخي المراهق الذي يدرس في سنة البكالوريا وبهكذا تصرف مع مراهق دفعته للإقبال على الإنتحار شنقا".
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات